في جنازة مهيبة.. جثمان عائشة الشنا أيقونة العمل الإنساني يُوارى الثرى بالبيضاء-فيديو

جرى مساء اليوم الأحد تشييع جثمان عائشة الشنا، أيقونة العمل الإنساني في المغرب، إلى مثواها الأخير بمقبرة الرحمة في مدينة الدار البيضاء.

وعرفت جنازة الراحلة حضورا غفيرا لأقاربها ومعارفها إلى جانب مجموعة من النشطاء الحقوقيين والجمعويين.

وتوفيت الناشطة الاجتماعية والمدافعة عن حقوق المرأة عائشة الشنا، اليوم الأحد بإحدى المصحات بالدار البيضاء عن سن يناهز 81 سنة، بعد صراع مع المرض، حسب ما علم لدى مصادر طبية.

وعرفت الراحلة قيد حياتها، بمسارها النضالي الحافل في المجال الاجتماعي، وبكونها من أبرز النساء المدافعات عن حقوق النساء.

ولدت الشنا في 14 غشت 1941 بالدار البيضاء، وعملت كممرضة مسجلة وبدأت العمل بصفتها موظفة في وزارة الصحة بالمغرب مع النساء اللواتي تنقصهن الرعاية.

وفي عام 1985, أسست جمعية التضامن النسوى، وهي مؤسسة خيرية تقع في الدار البيضاء تهدف لمساعدة النساء العازبات وضحايا الاغتصاب.


أب يوسف النصيري يبكي في المدرجات بعد تسجيل ابنه أمام كندا -فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى