على هامش زيارة البابا.. داعية غاضب لخلط الآذان بالصلوات المسيحية والموسيقى

انتقد الداعية المغربي، حمّاد القباج خلط الأذان مع الصلوات المسيحية، عقب الحفل الذي نظم أمس السبت، بالرباط بمناسبة زيارة البابا فرانسيس للمغرب، في معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات.

وقال حماد القباج في تدوينة على صفحته الرسمية بالفيسبوك: “أشهد أنه لا يجوز قطعا خلط الأذان بأي معنى وثني ينافي توحيد الخالق سبحانه.. توحيد الخالق مبدأ إيماني، وشعيرة الأذان عنوانه المعلن؛ هذا المبدأ العظيم لا يجوز خلطه بمعاني الوثنية التي تسللت إلى دين سيدنا موسى وسيدنا عيسى عليهما الصلاة والسلام”.

وشدد القباج، على أنه “لا يجوز عند جميع المسلمين وفي جميع مذاهبهم الفقهية؛ استعمال الأصل الأخلاقي بما يخل بالمبدأ الإيماني”.

ودعا الداعية ذاته، “المجلس العلمي الأعلى ووزارة الأوقاف إلى تحمل مسؤوليتهم أمام الله تعالى وأمام أمير المؤمنين وأمام التاريخ”، مشيرا بالقول : “ترحيبنا بفخامة بابا الفاتيكان لا يعني أبدا إقرار شيء من الوثنيات المعتمدة في الديانة النصرانية بأي وجه من الوجوه”.

يذكر أن البابا فرانسيس حلّ، أمس السبت، بمطار الرباط سلا، في زيارة للمملكة ستدوم يومينّ.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى