على أبواب الصيف.. مغاربة يطلقون حملات ضد أصحاب “الجيلي الأصفر”

عاد مجموعة من النشطاء المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، لإطلاق حملات ضد حراس السيارات أو ما يسمى بأصحاب الجيليات الأصفر، بسبب الاعتداءات المتتالية على المواطنين.

وأطلق رواد الفضاء الأزرق، حملة تحت اسم “ما تحضيش طوموبيلتي” شاركه الآلاف المواطنين المغاربة.

وطالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من السلطات الأمنية بالتصدي لأصحاب “الجيلي الأصفر”، لا سيما بعد الاعتداء على مواطن مؤخرا بمدينة فاس.

وأوضح رواد الفايسبوك، أن الهدف من هذه الحملة هو التصدي لظاهرة استغلال الملك العمومي من طرف الكارديانات.

جدير بالذكر أن مدينة فاس اهتزت يوم الثلاثاء الماضي، على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، بعدما وجه له حارس مربد للسيارات طعنات قاتلة.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن شجارا حادا اندلع بين الضحية و”مول الجيلي الأصفر” بسبب عدم دفع 5 دراهم على ركن دراجته النارية، ليتحول إلى جريمة قتل بشعة.

وأوضح المصدر نفسه، أن الضحية رفض دفع واجبات ركن دراجته النارية للـ”كارديان”، بدعوى عدم توفر الأخير على رخصة استغلال الملك العمومي، ما جعلهما يدخلان في شجار حاد.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى