على أبواب الصيف.. سلطات تطوان تشن حملات لمحاربة “الناموس”

أطلقت جماعة تطوان خلال اليومين الماضيين، عملية واسعة لمحاربة البعوض “الناموس”، بهدف تحسين الإطار المعيشي للساكنة وتخفيف من المتاعب التي تواجه المواطنين جراء هذه الحشرة.

وأشار رئيس الجماعة مصطفى البكوري، خلال الاجتماع الذي عقده مع أطر وموظفي قسم حفظ الصحة وصحة الوسط بجماعة تطوان، إلى ضرورة مواصلة الجهود وتكثيف حملات محاربة الناموس، خاصة في هذه الفترة من السنة، وذلك قصد محاصرته ومحاربته عندما يكون يرقة في المستنقعات وأماكن تجمع المياه.

وأكد المسؤول الجماعي على ضرورة تسطير برنامج علمي ومحكم من أجل القضاء على هذه الحشرة المزعجة، والتي اشتكت منها ساكنة الجماعة في الفترة الأخيرة.

ودعا رئيس الجماعة إلى ضرورة وضع موقع الجماعة أمام ساكنة الجماعة لتلقي شكاياتهم واستفساراتهم، بخصوص هذا الموضوع، مشددا على ضرورة فحص هذه الشكايات والعمل على معالجة الأماكن التي تعرف انتشار البعوض.

وقالت رئيسة قسم حفظ الصحة وصحة الوسط بجماعة تطوان، نادية أمجوط، أنه تم تكثيف حملات محاربة البعوض “الناموس”، وبعض الحشرات الموسمية، مشددة أن قسم حفظ الصحة وصحة الوسط بجماعة تطوان يقوم بهذه العملية على مدار السنة، غير أنه يقوم بمضاعفة وتكثيفها في هذه الفترة من السنة، لأجل محاصرته والقضاء عليه إستعدادا لفصل الصيف

وأكدت نادية أمجوط أن جماعة تطوان تواصل تكثيف جهودها ضمن عملية محاربة حشرة البعوض والحشرات الموسمية بالعديد من المناطق بتطوان، وذلك من خلال  برنامج علمي وتقني سطرته للحفاظ على البيئة والصحة العامة.

وأشارت رئيسة القسم أن خلية محاربة الناموس قامت خلال الفترة الأخيرة، بمعالجة العديد من الأماكن التي تعرف تكاثرا وانتشارا للبعوض، بحيث تمت محاربة اليرقات بكل بالأماكن التي تعرف تجمع المياه، وكذا مجاري الوديان وبعض التجمعات السكنية.

ودعت المسؤولة عن قسم حفظ الصحة المواطنين إلى ضرورة إفراغ الأواني المملوءة بالمياه أو القيام بتنظيفها، وتغطية الآبار، مع التخلص من المياه الراكدة سواء بسطح أو في فناء المنازل، ومن المياه الراكدة بالمسابح، بالإضافة إلى التخلص من المياه الراكدة بالمزهريات.


بعقد يمتد لـ2027.. موكوينا يكشف سبب اختياره تدريب الوداد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى