عضو اللجنة التقنية لكوفيد يكشف المؤشرات العلمية لإعادة فتح الحدود المغربية

طالب عز الدين الابراهيمي، مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بالرباط، وعضو اللجنة العلمية والتقنية المتتبعة لكوفيد، مجددا من السلطات المغربية بإعادة فتح الحدود، لأنه ليست هناك مؤشرات تدعوا للاستمرار في إغلاق الحدود أكثر من هذا.

وقال الإبراهيمي في تصريح أدلى به أمس الأربعاء للقناة الأولى، إن قرار إغلاق الحدود اتخذ في البداية، من أجل Yعطاء فرصة لمعرفة المتحور “Hوميكرون” ولتأخير وصوله إلى المغرب، لكن اليوم أصبح المتحور متفشي بيننا بشكل كبير، وبالتالي يجب إعادة النظر في هذا القرار.

وأوضح البروفيسور، أن مدبري الشأن العام يجب أن يأخذوا هذه المعطيات العلمية بجدية، من أجل إعادة النظر في قرار إغلاق الحدود، لأن السياحة والاقتصاد تضررا بمجموعة من المدن المغربية، من قبيل فاس وطنجة ومراكش.

وأكد الإبراهيمي، أن السلطات المغربية تضع شروط صارمة من أجل الدخول إلى أرض الوطن، بحيث تطلب من المسافرين التوفر على جواز التلقيح، إجراء التحاليل، وبالتالي فهؤلاء لا يشكلون أي خطر على المغاربة.

في حين قال عزيز أخنوش، رئيس الحكومة الذي حل ضيفا على القناتين الأولى والثانية لتقديم حصيلة 100 يوم من عمل حكومته، على أن إعادة فتح الحدود مطروحة فوق طاولة الحكومة للدراسة.

وقال أخنوش، إن الحكومة تلتزم بقرارات اللجنة العلمية والتقنية، مشيرا إلى أن القطاع السياحي تضرر بشكل كبير من إغلاق الحدود.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى