ظاهرة فلكية نادرة مرتقبة يوم الاثنين المقبل

ستشهد مناطق في العالم، الأسبوع القادم، كسوفا فريدا من نوعه، حيث سيمر كويكب أمام نجم ساطع لينتج هذه الظاهرة الفلكية التي يمكن للملايين رؤيتها.

ويعد منكب الجوزاء أو نجم “يد الجوزاء”، أقرب نجم أحمر عملاق إلى الأرض وألمع نجومها في سماء الليل.

هذا النجم العملاق مقدر له الاختفاء مع مرور كويكب من أمامه للحظات عندما يمر كويكب أمامه لينتج كسوفا فريدا من نوعه.

هذا المشهد النادر والعابر يفترض أن يظهر في وقت متأخر من يوم الإثنين وحتى وقت مبكر من الثلاثاء، ليشهده الملايين على طول مسار ضيق يمتد من طاجيكستان وأرمينيا في آسيا الوسطى، وعبر تركيا واليونان وإيطاليا وإسبانيا، وحتى ميامي وأرخبيل جزر “فلوريدا كيز” وأخيرا، بعض مناطق من المكسيك.


الركراكي يضع لاعبا بارزا في كرسي الاحتياط في مباراة الكونغو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى