طبيبة مغربية تحذر من صيام الطفل دون سن العاشرة

شدّدت شفيقة غزوي، طبيبة مسؤولة عن برامج صحة الطفل، على ضرورة منع الطفل دون سن العاشرة من الصيام، لما في ذلك من أضرار قد تنجم عن حرمانه من الماء والمواد الغذائية الضرورية كالاجتفاف ونقص نسبة السكر في الدم وآثار وخيمة على مختلف الأعضاء كالدماغ والكبد والكلي.

وأفادت الطبيبة ذاتها، في تصريح مكتوب توصل به “سيت أنفو”، أنه لا مانع من السماح للطفل بعد سن العاشرة والذي يتمتع بصحة جيدة ولا يعاني من أمراض بالصيام في فترة محدودة في اليوم والإفطار فور شعوره ببوادر الجوع والعطش، وذلك بشكل تدريجي  ليوم أو يومين مع الحرص أن يتناول وجبة السحور الغنية بالألياف والخضروات واللحوم الغير الذهنية وتجنب الاطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر أو الملح و التي تسبب الجوع و العطش.

وأضافت مسؤولة عن وحدة التواصل والإعلام بالمديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية بجهة فاس مكناس، أنه يستحسن وقت الإفطار تقسيم الطعام إلى وجبتين تفصل بينهما فترة زمنية قصيرة دون إفراط.

ونبهت إلى أنه يتعين على الطفل أخذ قسط من الراحة والنوم لفترة كافية وتجنب القيام بتمارين رياضية مرهقة خلال صيامه، مشيرة إلى أن كل هذا من شأنه أن يساعد الطفل على تجربة صيام صحية مفيدة وخالية من الأضرار.

 

 

 


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى