طائرات درون لمراقبة البناء العشوائي والصفيحي بالمغرب

كشفت فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة أنه يتم الاعتماد على التكنولوجيات الجديدة لضبط إحصاء السكن وبرنامج مدن بدون صفيح، وذلك عبر استخدام طائرات درون، التي تقوم بمراقبة شهرية لزيادة السكن العشوائي.

وأوضحت المنصوري أن السكن العشوائي وغير القانوني “تيولد، حيث نتيجة الهجرة والتمدن، لم يستطع برنامج مدن بدون صفيح تحقيق أهدافه والقضاء على الظاهرة، حيث لازالت 150 ألف أسرة تنتظر الاستفادة من البرنامج، الذي أطلق سنة 2004، وحدد له أفق سنة 2010، لتحقيق أهدافه، ,إعلان 89 مدينة دون صفيح”.

وقد شرعت قطاعات حكومية في اعتماد طائرات الدرون لمراقبة تنامي ظاهرة البناء العشوائي بالجماعات القروية التابعة لها،  حيث تقوم الطائرات بالتقاط صور خاصة بالبناء، لتحديد البنايات العشوائية التي قد تكون انضافت في غفلة من السلطات المحلية.

 

 


محامي يكشف العقوبة التي تنتظر المعتدين على شاب كان رفقة فتاة بالرباط





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى