ضحية “روتيني اليومي” تتعرض لمحاولة النصب والاحتيال وهذه تفاصيلها

قالت فتيحة التي وجّه لها زوجها طعنات خطيرة على مستوى المؤخرة، بسبب ظهورها في فيديوهات “روتيني اليومي”، إنها تعرضت خلال اليومين الماضيين، لمحاولة النصب والاحتيال من طرف صحافي مزور.

وأوضحت فتيحة في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنها تلقت اتصالا هاتفيا من طرف أحد الأشخاص الذي ادعى كونه صحافي بإحدى الإذاعات الخاصة، وعرض عليها الاشتغال معهم بالإذاعة، وبعد الأخذ والرد في الكلام طلب منها أن تمنحه البريد الالكتروني من أجل ارسال عقد العمل.

وأكدت المتحدثة نفسها، أنها لم تطمئن لكلام الصحافي، ما جعلها تخبر سيدة أخرى بالموضوع، ليتم منحه بريدا إلكترونيا أخرا، وبعد دقائق توصلت السيدة برسائل تخبرها أن هناك محاولة اختراق للبريد الالكتروني.

وأفادت المتحدثة ذاتها، أن الصحافي ظل لساعات وهو يحاول اختراق بريدها الالكتروني، ما جعلها تشك في محاولة سرقة قناتها عبر اليوتوب.

وأفادت فتيحة، أنها ربطت الاتصال بالإذاعة من أجل معرفة حقيقة الأمر، ليتم إخبارها أن لا أحدا اتصل بها من الصحافيين العاملين بها، ما يؤكد أن الشخص انتحل صفة صحافي من أجل سرقة قناتها على اليوتوب.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى