شكيب بنموسى يعد النقابات بحل المشاكل المطروحة في قطاع التعليم

طالبت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، من وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، باطلاق سراح الأساتذة المتابعين في حالة اعتقال.

وأكد عبد الرزاق الادريسي، الكاتب العام الوطني للجامعة التوجه الديمقراطي، أن شكيب بنموسى عبر عن استعداده الكامل لاستئناف الحوار وحل المشاكل المطروحة.

وأضاف الادريسي، أنه  طرح مجموعة من الملفات العالقة أمام وزير التربية الوطنية، أمس الجمعة، في اللقاء الذي دعا له.

وطالب المتحدث نفسه، بالتسريع بإخراج المراسيم التعديلية الخاصة بأطر الإدارة التربوية مسكا وإسناد وأطر التوجيه والتخطيط وحاملي الشهادات (ماستر ومهندس) والدكاترة ومساعدين تقنيين ومساعدين إداريين والمكلفين خارج إطارهم.

وأكد الكاتب العام، على ضرورة  تقاسم المعلومات مع النقابة، وإشراكها في تدبير الشأن التربوي مركزيا وجهويا وإقليميا، وحل المشاكل الفردية والمشتركة والعامة وزيادة في الأجور دون خلق ضحايا جدد، وتطرق لملف ضحايا النظامين كل ضحايا اتفاق 25 أبريل 2021 والمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين والعرضيين ومنشطي التربية والمتطوعين ومشكل معاش التقاعد الذي لا يضمن العيش لهم كمدرسين وإداريين.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى