شبهة تزوير تأشيرات الولوج لفضاء “شينغن” تسلب شخصاً حريته

أوقفت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بناءً على معطيات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الثلاثاء 28 مارس الجاري، شخصا من ذوي السوابق القضائية في جرائم النصب والاحتيال، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتزوير تأشيرات الولوج لفضاء « شنغن” وعرضها للاستعمال بمقابل مادي والنصب والاحتيال.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن كانت قد فتحت بحثا على خلفية قضية تعرض مجموعة من الأشخاص للنصب من قبل صاحب وكالة للأسفار بمدينة خنيفرة، سلبهم مبالغ مالية تتراوح بين 80 ألف و120 ألف درهم، مقابل وعود وهمية بتسليمهم تأشيرات للعمل بدولة أوروبية، حيث أسفرت التحريات المنجزة، في المرحلة الأولى من البحث، عن توقيف صاحب هذه الوكالة وتقديمه أمام العدالة منتصف شهر فبراير المنصرم.

وأضاف البلاغ أنه ومواصلة لإجراءات البحث في هذه القضية، تمكنت عناصر الشرطة القضائية يوم أمس الثلاثاء من تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي في تزوير التأشيرات، والذي تبين أنه كان ينتحل صفة طيار مدني لممارسة نشاطه الإجرامي، حيث جرى توقيف يومه الثلاثاء عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية مكنت من حجز العشرات من جوازات السفر التي تخص الغير، يحمل بعضها تأشيرات مزورة، فضلا عن حجز شيكات بنكية وهواتف نقالة ومبلغ مالي يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة بمدينة خنيفرة، وذلك بغرض تحديد باقي المتورطين المفترضين في هذا النشاط الإجرامي ورصد امتداداته على الصعيد الوطني


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى