سلطات سلا تشن حملة ضد الكلاب الضالة

شنت السلطات المحلية بمدينة سلا حملة موسعة ضد الكلاب الضالة، وذلك بعد العثور على بقايا عظام بشرية لطفلة يرجح أنها نهشتها الكلاب نواحي مدينة أكادير.

وأكد المصدر نفسه، أن الجهات المذكورة شرعت في عملية واسعة لجمع الكلاب الضالة بمختلف أزقة مدينة سلا، لنقلها إلى ملجأ خاص بهذه الحيوانات لتعقيمها.

وسطرت السلطات المحلية برامج زمنية لشهر شتنبر الجاري، تهم جمع الكلاب الضالة بتنسيق مع المقاطعات التابعة لتراب الجماعة، وهي مقاطعات تابريكت، واحصين، العيايدة، بطانة وغيرها.

وكان مواطنون قد عثروا بمنطقة أيت باها بتماعيت التابعة لجماعة الدراركة بإقليم أكادير، مؤخرا، على بقايا عظام بشرية يشتبه في كونها تعود لطفلة صغيرة.

وتشير المعطيات المتوفرة لـ”سيت أنفو”، إلى أن الأمر يتعلق بفتاة في الخامسة من عمرها كانت قد اختفت عن الأنظار قبل أن يتم العثور على بقايا جسدها.

ويرجح أن تكون الكلاب الضالة، قد هاجمت الطفلة الصغيرة لتنهش جسدها، قبل العثور عليها من قبل مواطنين.

وقد حضرت عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان بعد إشعارها، حيث تم توجيه ما تبقى من جثة الطفلة صوب مستودع الأموات قصد التشريح الطبي لفائدة البحث الذي أمرت النيابة العامة المختصة بفتحه.


عطلة عيد المولد النبوي.. خبر سار للتلاميذ والأساتذة والموظفين بالمغرب





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى