سلطات الرباط تحذر الداعين إلى الاحتجاج رغم قرار المنع

جددت ولاية جهة الرباط سلا القنيطرة، منعها أي تجمع جماهيري بالشوارع بالعاصمة الرباط، وذلك في إطار جهود احتواء الوضعية الوبائية وتطبيق إجراءات حالة الطوارئ الصحية.

وأكدت الولاية، في بلاغ لها اليوم الجمعة، أنها سجلت استمرار الدعوات للمشاركة في “المسيرة الاحتجاجية” التي دعت إليها بعض الجهات يوم الأحد 23 مايو الجاري بالرباط، رغم قرار المنع الذي أعلنت عنه سابقا.

وأكدت سلطات الولاية، على “حرصها على التعامل بكل حزم وصرامة مع مثل هذه التصرفات غير القانونية التي تضرب في العمق المجهودات المبذولة لاحتواء الوضعية الوبائية في بلادنا، مع تحميلها كامل المسؤولية لكل الأطراف الداعية إلى مخالفة القانون، أيا كانت وضعيتهم، أفرادا أو أحزابا سياسية أو هيئات مدنية”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى