روسيا تعتزم استخدام وحدات نووية مصغرة لاستكشاف الفضاء القريب

تعتزم روسيا استخدام وحدات نووية وهيدروجينية مصغرة في الأقمار الصناعية المستقبلية، وذلك من أجل استكشاف الفضاء القريب بشكل أوسع.

ونقلت وكالة أنباء (نوفوستي) الروسية، عن بوريس بوكاريف، وهو عضو في مجموعة العمل التابعة للمبادرة الوطنية الروسية للتكنولوجيا قوله إن “روسيا تحتاج من أجل استكشاف الفضاء القريب إلى إنشاء دورة كاملة لإنتاج منظومات تخزين الطاقة في الكيمياء الكهربائية (الكهروكيمياء) وتطوير النظم الهيدروجينية، لتزويد الأجهزة الفضائية بمصادر طاقة ذات سعة وقدرة نوعية عالية”.

ووفقا للخبراء في علوم الفضاء فإن تلك المحركات ستعمل بالهيدروجين السائل الذي يمكن الحصول عليه من الماء الموجود في الفضاء، حيث إن ما يسمى بمحركات الدفع الكيميائية والكهربائية تستخدم اليوم في تكنولوجيا الفضاء.

الجدير بالذكر، أنه يمكن أن تكون هذه المحطات النووية الصغيرة بقدرة تزيد عن ألف واط لكل كيلوغرام، أو أجهزة تخزين ما بعد الليثيوم بقدرة محددة تزيد عن 600 واط/ساعة لكل كيلوغرام، وهناك مجال حول تطبيقها للألواح الشمسية بكفاءة تزيد عن 28 بالمئة وخصائص متنوعة أخرى، مثل قابلية التحلل البيولوجي.

 

المصدر : وكالات

الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى