رغم الزيادة في الأجور.. الأساتذة متشبثون بسحب النظام الأساسي

جدد التنسيق الوطني لقطاع التعليم بالمغرب التأكيد على رفضه جملة وتفصيلا، لمخرجات لقاء 10 دجنبر 2023 بين الحكومة والنقابات الأربع الموقعة على الاتفاق، داعيا إلى تجسيد البرنامج النضالي المعلن عنه في بيان يوم 9 دجنبر الجاري.

وأفاد التنسيق في بلاغ توضيحي أن الشغيلة التعليمية كانت تنتظر النظام الأساسي لموظفي القطاع وحل جميع الملفات المطلبية المشتركة والفئوية، بالإضافة إلى زيادة معقولة في أجور ومعاشات نساء ورجال التعليم، واسترجاع الأموال المسروقة عبر الاقتطاعات من أجور المضربين.

واعتبر المصدر ذاته، أن مخرجات 10 دجنبر داءت مخيبة للآمال والانتظارات، معلنا عزمه تنظيم ندوة صحفية يوم الأربعاء 13 دجنبر بنادي الصحافة بالرباط.

ودعا التنسيق “الشغيلة التعليمية إلى الالتفاف حول إطاراتها من داخل التنسيق الوطني لقطاع التعليم، والتشبث بالوحدة والصمود حتى الاستجابة لكافة المطالب المشتركة والفئوية ورد الاعتبار لنساء ورجال التعليم”.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى