رصاص خفر السواحل الجزائري يقتل شابين مغربيين

لقي شابان مغربيان مصرعهما، أول أمس الثلاثاء، بعدما كانا يمارسان الرياضة المائية على متن دراجة من نوع “جيت سكي” بشاطئ السعيدية.

وحسب المعطيات التي توصل بها “سيت أنفو” فإن الشابين دخلا رفقة آخرين إلى الشاطئ، وهم على متن الدراجات المائية “جيتسكي”، من أجل الاستجمام، لكن التيار المائي جرفهم عن طريق الخطأ إلى المياه التابعة للجزائر، ما جعلهم يتعرضون لإطلاق الرصاص من قبل الحرس الحدودي الجزائري.

وأكد مصدر نفسه “سيت أنفو” أن الشباب ظلوا مسارهم حين عودتهم إلى السعيدية ودخلوا المياه الجزائرية، ما تسبب في إطلاق الرصاص عليهم.

وأضاف المصدر ذاته، أن الحرس الجزائري قام باعتقال أحد الشبان الذي كان معهم، وهو شاب مغربي يحمل الجنسية الفرنسية.

وفي السياق ذاته رفض مصطفى بايتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الإجابة على سؤال في هذا الصدد خلال الندوة الصحافية التي أعقب اجتماع المجلس الحكومي اليوم الخميس، مؤكداً أن “هذا الموضوع من اختصاص السلطات القضائية”.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى