رسميا.. القضاء الإسباني يوجه تهمة “الإرهاب” لشاب مغربي

يتابع القضاء الإسباني مواطنا مغربيا يدعى” ي.ق” يبلغ 25 عاما، بتهمة “الإرهاب”، للاشتباه في تورطه في تنفيذ هجوم بساطور على كنيستين بالجزيرة الخضراء، مما تسبب في مقتل شخص وإصابة أشخاص آخرين.

وكشف بيان للمحكمة المختصة بمدريد بقضايا الإرهاب، أن المعني بالأمر سيتم إيداعه الحبس الاحترازي بتهمة ارتكاب “جريمة قتل وإصابة أشخاص بجروح لدوافع إرهابية”.

وأوضحت المحكمة أن العناصر الأولية للتحقيق، تشير إلى أن الشاب “تصرف عن وعي لغاية إلحاق أضرار بالغة عبر استهدافه عمدا الضحايا”، مضيفة أنه “قام بهذا العمل باسم الظاهرة الجهادية حتى وإن لم يكن مرتبطا بشكل مباشر بمنظمة إرهابية محدد”.

وكانت الشرطة الإسبانية قد أوقفت الشاب المغربي للاشتباه في ضلوعه في الهجوم الذي استهدف الأسبوع الماضي، ثلاثة كنائس بالجزيرة الخضراء وخلف قتيلا ومصابين.

ونقلت وكالة الأنباء الإسبانية “إفى”، أن المشتبه فيه من مواليد سنة 1997 بالمغرب، تمكن من الوصول إلى إسبانيا بطريقة غير مشروعة، حيث كان ينتظر الترحيل إلى المغرب بعد توقيفه الصيف الماضي بإحدى مدن منطقة الأندلس، حيث تبين للشرطة الإسبانية أنه لا يتوفر على وثائق الإقامة القانونية.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن الشاب الموقوف، لم يكن يتوفر على أي سجل إجرامي كما أنه لم يكن محط شبهات باعتناقه لفكر متطرف أو إرهابي.


رسالة عاجلة من بايرن ميونيخ لنصير مزراوي وهذا ما جاء فيها





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى