راح ضحيتها مهاجر “غيني”.. فك لغز جريمة بشعة في اشتوكة آيت باها

تمكنت مصالح الدرك الملكي بآيت عميرة، ضواحي اشتوكة آيت باها، اليوم الإثنين، من فك خيوط جريمة قتل طعناً بالسلاح الأبيض، راح ضحيتها شخص في العشرينات من عمره ويحمل الجنسية الغينية.

وأفادت مصادر وثيقة الإطلاع لـ”سيت أنفو”، أنه تم، يوم أمس الأحد، معاينة جثة مضرجة في الدماء، على مستوى دوار “أكرام”، ماتسبّب في حالة استنفار أمني كبير؛ إذ تقاطرت على مسرح الجريمة، عشرات الدركيين والسلطات المحلية وأعوانها وأفراد القوات المساعدة، حيث تم القيام بالإجراءات اللازمة وضمنها معاينة الأداة المستعملة في اقتراف النازلة وجمع الأدلة والقرائن التي من شأنها أن تفيد في فك لغزها.

وبناءً على توجيهات القائد الجهوي للدرك الملكي بأكادير، أعطى قائد سرية بيوكرى تعليماته لجميع دوريات الدرك في موقع الحادث، بتشديد المراقبة وتفعيل التحريات مع التحقق من هويات الأجانب سعياً وراء إيقاف المشتبه فيه الرئيسي، وهو ما مكّن من الوصول إلى الجاني في ظرف قياسي وإلقاء القبض عليه، حيث تبيّن أنه مهاجر من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء، تحديدا من الكوت ديفوار، ويقيم بطريقة غير شرعية بالمغرب.

وجرى وضع الموقوف تحت تدابير الحراسة النظرية بالمركز القضائي للدرك ببيوكرى، رهن إشارة البحث المُفعّل تنفيذا لتعليمات النيابة العامة لدى استئنافية أكادير، في انتظار انتهاء مسطرة البحث التمهيدي وإحالة المتهم على أنظار القضاء.

 


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى