ذكرى المسيرة الخضراء.. تدشين ووضع الحجر الأساس لمشاريع تنموية بسطات

جرى بإقليم سطات تدشين مشاريع تنموية ووضع الحجر الأساس بالنسبة لأخرى، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى 48 لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة.

تدشين ووضع الحجر الأساس بالنسبة لهذه المشاريع، الذي تم أول أمس الخميس، أشرف عليه عامل إقليم سطات إبراهيم أبوزيد بحضور على الخصوص رئيس المجلس الإقليمي ورئيس جامعة الحسن الأول والمنتخبين والسلطات الإقليمية المدنية والعسكرية. يتعلق الأمر بتدشين مركز تأهيل الفتاة والمرأة الممول من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بغلاف مالي يقدر ب2350000 درهم، والذي يهدف إلى تحسين وتجويد ظروف استقبال وتأهيل وتكوين المستفيدات من برامج التمكين السوسيو مهني من خلال التكوين التأهيلي في المهن الدامجة.

وسيساهم هذا المركز، الذي يتواجد بجماعة رأس العين الشاوية، في تحقيق الإدماج السوسيو مهني للفتيات والنساء في وضعية هشاشة وحمايتهن من كل أشكال العنف بالتنسيق مع المراكز المختصة، هذا بالإضافة إلى التمكين الاقتصادي للنساء والفتيات في وضعية هشاشة.

وأنجز هذا المشروع بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية الممول الرئيسي للمشروع وجماعة رأس العين التي وفرت الوعاء العقاري لانجاز المشروع والتعاون الوطني الذي سيشرف على تسيير هذا المركز واستدامته.

ويشتمل هذا المركز، الذي شيد على مساحة 600 متر مربع، على قاعات لمحاربة الأمية، والإعلاميات والخياطة وقاعة متعددة الاختصاصات بالإضافة إلى الإدارة ومرافق صحية وحضانة وروض للأطفال.

وبالمناسبة نفسها، جرى بمدينة بن احمد تدشين “دار العجزة” وهو مركز لإيواء الأشخاص المسنين، وذلك في إطار توسيع شبكة الاستفادة من خدمات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتعاون الوطني المقدمة في مجال المساعدة الاجتماعية لفئة الأشخاص المسنين وخاصة البرامج الاجتماعية والرعاية الموجهة للمسنين بدون مورد ولا عائل.

وستستفيد من هذا المركز، الذي تم إنجازه من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مساحة 750 متر مربع بغلاف مالي بلغ 2.412 324.00 درهم، فئات المسنين في وضعية الشارع والمسنين من غير مورد ولا عمل ودون حضن أسري.

ويندرج هذا المركز في إطار تحسين وتجويد ظروف استقبال وإيواء والتكفل بالأشخاص المسنين بدون مأوى وتوفير فضاء مؤسساتي لتسهيل عملية الوساطة الأسرية بين المستفيدين وأسرهم وتوسيع وتنويع دائرة المراكز الاجتماعية بالإقليم.

وتتكون “دار العجزة”، على الخصوص من إدارة ومراقد وقاعة للأكل وقاعة متعددة الاختصاصات وفضاء للاستقبال والاستماع والتحسيس ومخزن ومرافق صحية.

كما تم بهذه المناسبة، تدشين مشروع مقر باشوية مدينة بن احمد، على مساحة 460 متر مربع، والذي كلف انجازه 1.964.983.00 درهم.

أما بجماعة أولاد أمراح، فقد تم وضع الحجر الأساس لأشغال بناء مركز لأمراض الكلي وتصفية الدم، الذي سينجز من طرف عمالة إقليم سطات على مساحة 564 متر مربع بغلاف مالي يقدر ب 3318274 درهم. ويندرج هذا المشروع في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية.

المصدر : وكالات

الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى