خلاف بين ممثلي الإدارة وممثلي الموظفين باللجان الثنائية على طاولة بنموسى

وجه ممثلون عن اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء الخاصة بهيئة مبرزي التربية والتكوين، رسالة إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، بشأن خلاف قانوني بين ممثلي الإدارة وممثلي الموظفين باللجان الثنائية المتساوية الأعضاء للبث في لوائح الترقية في الدرجة الخاصة بالمبرزين/ات برسم سنة 2022.

وكشفت الرسالة أن ممثلي الإدارة في اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء الخاصة بهيئة مبرزي/ات التربية والتكوين، مصرون على تعطيل أشغال لجنة البث في لائحة المترشحين للترقية في الدرجة برسم سنة 2022، رغبة منهم في حذف اسميْ أستاذيْن مبرزيْن من لوائح المترشحين للترقية برسم سنة 2022، رغم استيفائهم لشروط الترقي، بدعوى تعرضهما لعقوبة تأديبية.

وأوضح المصدر ذاته، أن القوانين المعمول بها تؤكد أن تأخير الموظف (لمدة سنة) من الارتقاء إلى درجة أعلى من تلك التي يوجد بها يجب أن يكون من خلال عقوبة تأديبية بعد استشارة المجلس التأديبي، وهذا الأمر لا ينطبق على هاذين الاستاذين؛ وحيث أن البث في لوائح الترقية في الدرجة الخاصة بالمبرزين/ات برسم سنة 2022 قد تم تعطيله وبالتالي تأجيله مرتين بسبب إصرار ممثلي الإدارة على رأيهم الذي لا يستند لأي سند قانوني ما يجعله تعسفاً على حقوق الأستاذيْن المبرزيْن.

والتمس أصحاب الرسالة من وزير التربية الوطنية التدخل العاجل لحل هذه المشكلة إنصافاً للأستاذيْن المبرزيْن وللحد من عرقلة ممثلي الإدارة لعمل لجنة البث في لوائح الترقية برسم سنة 2022 الخاصة بهيئة مبرزي/ات التربية والتكوين.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى