خفر السواحل الجزائري يعتدي على 3 شبان مغاربة ويعتقلهم بالقرب من السعيدية

تواصل الجزائر اعتداءاتها على المواطنين المغاربة، حيث أعلنت، أمس الأربعاء، عن اعتقال ثلاث شبان مغاربة كانوا على متن دراجة مائية “جيتسكي”، زاعمة أنهم “دخلوا مياهها الإقليمية”.

وحسب البلاغ الذي اطلع عليه “سيت أنفو”، فإن وحدة من حرس السواحل تابعة للواجهة البحرية الغربية بالناحية العسكرية الثانية، تمكنت خلال، دورية مراقبة وتأمين بمياهها الإقليمية، من توقيف ثلاثة أشخاص من جنسية مغربية على متن دراجة مائية “جيتسكي”، زاعمة أنهم “قاموا باختراق حدود المياه الإقليمية الجزائرية”.

وأضاف البلاغ الذي ينم على حقد كبير تجاه المواطنين المغاربة، أن “الشبان قاموا باختراق حدود مياهها الإقليمية الغربية على بعد حوالي سبعة 07 أميال بحرية شمال شاطئ مرسى بن مهيدي”.

وأضاف دولة الكابرانات التي تحاول جاهدة تصريف أزماتها الداخلية نحو المغرب، أن “التحقيقات الأولية التي لا تزال متواصلة أفضت إلى أن الأشخاص الموقوفين يحملون الجنسية المغربية”.

وأعاد هذا الخبر إلى الأذهان، الجريمة البشعة التي ارتكبها جنود الجزائر في حق شبان مغاربة بعد أطلقوا النار عليهم مما أدى إلى وفاة اثنين منهم واعتقال الثالث، بعدما دخلوا المياه الجزائرية عن طريق الخطأ.


الركراكي يضع لاعبا بارزا في كرسي الاحتياط في مباراة الكونغو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى