خبير زراعي يكشف الحلول الممكنة لتجاوز مشكل تأخر التساقطات المطرية بالمغرب

قال كمال أبركاني، أستاذ باحث متخصص في العلوم الزراعية بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور، إن التغيرات المناخية كان لها تأثير كبير على الزراعة سواء في المغرب أو في القارات الخمس.

وأضاف أبركاني، أنه خلال العشر سنوات الأخيرة، لاحظنا أن التغيرات المناخية كان لها تأثير على المساحات المزروعة في المغرب.

وأوضح المتخصص في العلوم الزراعية، خلال استضافته بالقناة الثانية، أمس الاثنين، أن قلة التساقطات المطرية هي نتيجة الاحتباس الحراري، وهذا الأمر كان متوقعا.

وأكد المتحدث نفسه، أنه يجب مواجهة غياب التساقطات المطرية، باستعمال طرق البحث العلمية، باعتماد الزراعة الرقمية والذكاء الاصطناعي، المسألة الثانية استعمال البذور التي تقاوم الجفاف، بالإضافة إلى إعادة النظر في الاستراتيجية التي اعتمدتها الدولة.

وأفاد الباحث، أن عقلنة مياه السقي يجب أن تكون من بين الاستراتيجيات الأولى لتجاوز هذا الوضع الراهن للفلاحة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى