حملة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة ساكنة باب برد بشفشاون

نظمت جمعية المندوبين الطبيين والصيدلانيين بالشمال، اليوم الأحد بجماعة باب برد بإقليم شفشاون، حملة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة سكان هذه المنطقة الجبلية.

وتندرج هذه المبادرة، المنظمة بتعاون مع السلطات المحلية وعدد من الفاعلين والمتدخلين في القطاع الصحي، في إطار البرنامج السنوي الصحي والعلمي والإنساني للجمعية، والرامي إلى تقريب الخدمات الصحية والإنسانية من الفئات المعوزة ببعض المناطق الجبلية بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، لاسيما الأشخاص في وضعية هشاشة.

وجرت الحملة الطبية بمدرسة يوسف ابن تشافين الابتدائية، بمركز جماعة باب برد، حيث حل المئات من سكان قرى الجماعة والجماعات المجاورة للاستفادة من الخدمات والفحوصات الطبية.

وأكد أمين مال جمعية المندوبين الطبيين والصيدلانيين بالشمال، زكرياء السكيتيوي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه المبادرة الإنسانية تندرج في إطار تنفيذ البرنامج الصحي والاجتماعي السنوي للجمعية وترسيخ قيم المواطنة والتضامن والتماسك الاجتماعي.

وتابع أن “هذه المبادرة تهدف إلى تلبية احتياجات سكان المناطق المعزولة، لا سيما سكان المناطق المتضررة من موجة البرد خلال فصل الشتاء، وتسهيل حصولهم على الخدمات الصحية الأساسية”.

وأوضح أن الحملة هدفت إلى تقديم استشارات وفحوصات مجانية في الطب العام والأمراض الجلدية والغدد الصماء وطب الأسنان، بالإضافة إلى فحوصات للكشف عن مرض السكري وارتفاع ضغط الدم الشرياني.

وأشار زكرياء السكيوي إلى أن هذه الحملة، التي أشرف عليها طاقم طبي وتمريضي مكون من 8 أفراد، تستهدف حوالي 400 شخص، منوها إلى أن هذه الحملة تتميز أيضا بالعمل على التوعية بصحة الفم لفائدة الأطفال.

وقد لاقت هذه المبادرة الإنسانية استحسان المستفيدين، الذين ثمنوا الجهود التي بذلتها الجمعية والخدمات التي قدمتها الأطر الطبية والتمريضية المشاركة في هذا العمل التطوعي، والذي ساهم في تقريب الخدمات الصحية من سكان هذه المناطق القروية.

المصدر : وكالات

مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى