حملة تحسيسية حول الوقاية من حرائق المنازل والفضاءات التجارية بالعيون

تم، أمس الاثنين بالعيون، تنظيم حملة تحسيسية حول الوقاية من الحرائق بهدف تعزيز المكافحة الفعالة لاندلاع الحرائق المنزلية أو على مستوى الوحدات الصناعية والتجارية.

وتهدف هذه الحملة، التي تمتد لأسبوع، إلى حث المواطنين والتجار على اتخاذ الإجراءات الوقائية ضد هذه الآفة، بهدف الوقاية من الحرائق ومكافحتها، خاصة خلال فترة الصيف.

وبهذه المناسبة، قامت لجنة مشتركة مكونة، على الخصوص، من ممثلي السلطة المحلية والوقاية المدنية والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء، والمصالح الأمنية وفعاليات من المجتمع المدني، بزيارات مباغتة لعدد من المحلات والمستودعات للاستفسار عن تدابير السلامة المتبعة، ومراقبة المعدات المخصصة لمكافحة الحرائق في هذه الفضاءات التجارية.

وقال الباشا رئيس الدائرة الحضرية الثالثة، عمر أبطوي، في تصريح للصحافة، إن هذه الحملة تندرج في إطار توعية الأسر بشكل عام، وأرباب الوحدات الصناعية والتجارية ومستودعات تخزين مختلف المستلزمات، بشأن وضع حد للحالات المحتملة للحريق، لاسيما خلال فترة الصيف. وأضاف السيد أبطوي، في هذا الصدد، أن أعضاء اللجنة المشتركة قاموا بزيارات ميدانية للاطلاع على الوحدات التجارية بشكل مباشر، مشيرا إلى أنه تقديم شروحات مستفيضة لأصحاب هذه المحلات حول الإجراءات والتدابير الواجب اتباعها لمكافحة هذه الآفة التي تتسبب كل عام في أضرار بشرية ومادية.

وأكد أن هذه الحملة التحسيسية تهدف إلى معالجة جميع الحالات التي تشكل خطرا لاندلاع حرائق محتملة، مضيفا أنه سيتم لاحقا إشعار الملاك الذين لا يلتزمون بقواعد السلامة والصحة المعمول بها.

من جهته، قال رئيس الملحقة الثالثة للمجلس الجماعي للعيون أحمد سيد الزين، إنه جرى خلال هذه الحملة التوعوية تقديم النصائح للمواطنين والتجار حول التدابير الواجب اتخاذها لمحاربة هذه الآفة، مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات زجرية في حق المخالفين للضوابط القانونية.

من جانبه، أكد رئيس الجمعية المغربية لحماية المستهلك (فرع العيون)، عبد الناصر لميسي، على أهمية تحسيس التجار وأرباب المستودعات بضرورة اتباع التدابير الصحية واحترام شروط التخزين واتخاذ إجراءات السلامة لحماية المستهلك والحد من الحرائق، وبالتالي الحفاظ على ممتلكاتهم وضمان سلامة المواطنين.

وخلال هذه الحملة التحسيسية، قام أعوان المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بالتحقق من جودة ومطابقة الأجهزة والتركيبات الكهربائية.

وجرى، بنفس المناسبة، توزيع كتيبات ومنشورات إعلامية حول الممارسات الجيدة لتجنب أسباب الحرائق المنزلية. وتجدر الإشارة إلى أنه تم عقد اجتماع، الثلاثاء الماضي، بمقر باشوية العيون، تم خلاله التركيز على التدابير الواجب اتخاذها للمكافحة الفعالة لاندلاع الحرائق المنزلية وغيرها. كما تم، خلال هذا اللقاء، التأكيد على ضرورة اعتماد تدابير وقائية ضد الحرائق، وتجهيز الفضاءات والمستودعات بالمعدات والوسائل اللازمة لهذا الغرض، وتضافر جهود كافة الفاعلين المعنيين.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى