حقيقة فرض رسوم على المصطافين لولوج الشاطئ بالناظور

خرجت جماعة بني أنصار بإقليم الناظور، عن صمتها لتكشف حقيقة فرضها رسوما جبائية قدرها 10 دراهم على المواطنين الراغبين في الاصطياف بشاطئ “بوقانة – ميامي”.

وقالت الجماعة في بلاغ توضيحي يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، إن الإجراء الذي تم اتخاذه يأتي في سياق تنظيم عملية الاصطياف لسنة 2024 وتماشيا مع محاربة جميع أنواع الترامي على الملك العمومي من قبل مجهولين يقومون بفرض رسوم التوقف على رواد الشاطئ بدون ترخيص وبدون موجب حق.

وأوضحت البلاغ، أن الجماعة ارتأت أن تقوم هذه السنة بتسيير مواقف السيارات داخل شاطئ “بوقانا – ميامي” حيث وفرت سبعة عشرة نقطة محروسة من قبل الجماعة، مما جعلها تقرر تثبيت محطة لأداء رسوم مكان التوقف للسيارات بمدخل الشاطئ، وذلك طبقا للقانون ووفقا للقرار الجبائي للجماعة رقم 2022/13 وحدد هذا الرسم في مبلغ 10 دراهم للسيارة يتسلم عليه أصحاب السيارات وصلا بالأداء يستوفي الشروط القانونية.

وأكدت الجماعة على أن الشاطئ مفتوح أمام العموم بالمجان، مفندة “كل الأخبار الزائفة التي يتم تداولها من قبل من يحاولون استهداف المصالح العامة للجماعة والتشويش على التسيير الدقيق والقانوني لها”.

وشددت جماعة بني أنصار على أنها لن تدخر جهدا في الدفاع عن مصالح الساكنة والقيام بكل الجهود قصد خلق الثروة والتنمية والنهوض بالجماعة لترقى الى مصاف المدن المتطورة.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى