حقيقة إغلاق مؤسسة وسيط المملكة بسبب “كورونا”

كشفت مؤسسة وسيط المملكة أنه ليس هناك أي قرار بالإغلاق سواء من السلطات العمومية أو بمبادرة من المؤسسة، مؤكدة على أن مؤسسة وسيط مستمرة في تقديم خدماتها لمرتفقيها في احترام تام لكل التدابير الوقائية المعمول بها في المرافق العمومية.

واعتبرت المؤسسة اليوم الخميس، في توضيح يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، أن الإغلاق المؤقت مجرد مبادرة وقائية، قامت بها لجنة اليقظة داخل المؤسسة، هدفها إجراء فحص شامل لجميع موظفيها أملتها ظروف استقبالهم للمواطنين، من أجل سلامتهم وسلامة مرتفقي المؤسسة.

وأضافت أن نتائج التحليل أسفرت عن وجود حالات قليلة جدا وغير حاملة لأعراض، تم إخضاعها للبرتوكول الصحي المتبع في هذا الشأن.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى