حاملو الشهادات بوزارة التربية الوطنية يهددون بالتصعيد

قال عبد الوهاب السحيمي، عضو المكتب الوطني للتنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات إن البرنامج النضالي الذي نفّذته الأطر التربوية خلال “العطلة”، تتبعه محطات نضالية جديدة.

وأوضح السحيمي في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن المحطات النضالية الـ 4 التي جرى تنظيمها على مدى الأسبوع الجاري، أمام مقر وزارة التربية الوطنية ومديرية الموارد البشرية، قوبلت بالمنع من قبل السلطات، وخلفت إصابات في صفوف الأساتذة.

وأكد عضو المكتب الوطني للتنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات أن “مسلسل التنسيقية من أجل استرجاع حق الترقية لا يزال مستمرا، طالما أن الوزارة ترفض تسوية وضعية الأساتذة حاملي الشهادات وتنتهج سياسة الأذان الصماء”.

وتوعد المتحدث نفسه وزارة التربية الوطنية بمزيد من “النضال” وبأشكال احتجاجية جديدة، سيتم الإعلان عنها خلال الأيام القليلة المقبلة، مبزرا أن مطالب الأطر تتجل فقط في “فتح باب الحوار”.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى