حافلات عالية الجودة مكملة للطرامواي في انتظار البيضاويين

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو” أنه من المنتظر أن تنتهي أشغال الخطين الخاصين بحافلات الترامواي، والتي ستكون بجودة عالية ومكملة لخطوطه، منتصف السنة المقبلة 2022.

وأكد المصدر نفسه، أن اشغال انجاز الخطين انطلقت، بحيث سيتم في البداية تحويل شبكات التطهير والكهرباء التي سيمر منها خطي الطرامواي.

وأفاد المصدر ذاته، أن هذه الحافلات “باص واي” ستكون مكملة لخطوط الترامواي بمدينة الدار البيضاء، وستعمل بنفس النظام الذي يعمل به الترامواي.

وأكدت شدى الطيب، مديرة التواصل بشركة الدار البيضاء للنقل، في تصريح سابق لـ “سيت أنفو”، أنه سيتم خلال منتصف السنة المقبلة، انهاء أشغال الخطين، بحيث سيمتد الخط الأول على طول 12.5 كلم، وسيربط بين محطة ليساسفة النهاية وشارع القدس بشارع محمد السادس ومنطقة السالمية، أما الخط الثاني سيمتد على طول 12 كلم، وسيربط شارع غادي وبالضبط يعقوب المنصور بالقطب المالي وبحي الرحمة.

وأضافت مديرة التواصل، أن الطاقة الاستعابية للخط الواحد ستكون كبيرة جدا، بحيث سيتجاوز عدد الركاب 190 راكبا، وسيتم العمل بنفس النظام المعتمد بخطوط الترامواي، بحيث سيتمكن الشخص من صعود الحافلة بنفس التذكرة الخاصة بالترامواي.

وأفادت شدى، أن المشروع الذي تتجاوز ميزانيته 1.8مليار درهم، سيكون مشروعا ضخما، بحيث ستخصص ممرات خاصة لهذه الحافلات، من أجل ضمان وصول الركاب في الوقت، بالإضافة إلى وضع محطات بجودة عالية شبيهة لمحطات الترامواي.

وتجدر الإشارة أن هذه الحافلات ستعمل بالوقود النظيف، بحيث ستكون صديقة للبيئة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى