جريمة مروعة تثير صدمة في مصر

قررت النيابة العامة في محافظة الفيوم جنوب القاهرة، حبس شاب بتهمة ارتكاب جريمة مروعة، تمثلت في قتل جاره بالفأس في وضح النهار أمام زوجته وأبنائه.

وأكد مسؤول في وزارة الصحة المصرية، لموقع “سكاي نيوز عربية”، أن الكشف الطبي أظهر تهشم رأس الضحية بالكامل.

ووفقا لتحريات الشرطة المصرية، بدأت القصة بقيام محام من قرية الإعلام في الفيوم بمنع جاره الشاب من الاعتداء على والدة الأخير، الذي قرر الانتقام من المحامي لاحقا.

واستغل المتهم جلوس المحامي أمام منزله مع زوجته وأبنائه فغافله من الخلف، وانهال عليه ضربا بالفأس وسط صراخ وذهول الجميع، وهرول بعض المارة وأمسكوا به، ولكن المجني عليه كان قد فارق الحياة.

وهرعت الشرطة إلى مكان الجريمة، حيث تسلمت من الأهالي المتهم، الذي اعترف أثناء الاستجواب بارتكابه الجريمة، مبررا إياها بقيام المجني عليه بنهره ومنعه من الاعتداء على والدته.

وقال وكيل وزارة الصحة بالفيوم، الدكتور حاتم جمال الدين، لموقع “سكاي نيوز عربية” إن مرفق إسعاف الفيوم نقل جثة المجني عليه إلى مشرحة مستشفى التأمين الصحي بالمحافظة تحت تصرف النيابة.

وأوضح أن الكشف الظاهري على جثة المجني عليه أظهر تهشم رأسه بالكامل نتيجة ضربات قوية بآلة حادة مع وجود قطع بالرقبة.

ومن المقرر قيام الطب الشرعي بتشريح الجثة وفق تعليمات النيابة العامة، بحسب جمال الدين.

وأثارت الجريمة حالة كبيرة من الصدمة والغضب على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول مقطع فيديو وثقته كاميرا مراقبة يوضح لحظة ارتكاب الجريمة بشكل مروع.

وربط البعض انتشار مثل تلك الجرائم بتقليد الدراما التلفزيونية.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى