جدل بسبب استعمال صورة للوزيرة “بنعلي” للترويج لمنتوج نسائي على الفيسبوك

تداول نشطاء على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” صورة لوزيرة الإنتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي في إشهار ترويجي لمنتج وضع صاحبه لبيعه إلكترونيا.

ويتعلق الأمر وفق المنشور بمنتوج من مستخلصات جذور “القراص”، وضعه صاحبه على صفحة الفايسبوك وعلى المتجر الإلكتروني، ومعه مكوناته والأمراض التي يعالجها، إلى جانب صورة الوزيرة “بنعلي”.

وكتبت أمل ملاخ عضو المجلس الوطني لحزب التجمع الوطني للأحرار في تدوينة على حسابها أرفقتها بصورة للمنشور موضوع الجدل “قمة الاستهتار و قلة الاحترام ، استعمال صورة السيدة ليلى بن علي وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة في الحكومة المغربية و هي أيضا خبيرة دولية في مجال الإستراتيجية الطاقية والإستدامة في صفحة لتسويق منتجات بدون حسيب و لا رقيب.

ويعرف سوق التجارة الإلكترونية في المغرب جملة من التجاوزات، خاصة منها تلك التي تتعلق بالتشهير وعدم احترام المعطيات الشخصية للآخرين، حيث يعمد كثيرون إلى استعمال صور وفيديوهات شخصيات عمومية وأخرى مؤثرة من أجل الترويج لمنتجاتهم.

وسبق لفريق التقدم والإشتراكية بمجلس النواب أن ساءل وزير الصناعة والتجارة رياض مزور، عن الإجراءات الواجب اتخاذها من أجل مراقبة هذه السوق الجديدة وضبطها، لا سيما من حيث الجودة والسلامة الصحية وأمن المعطيات الشخصية وحقوق المستهلك والمورد، وتعميم خضوع النشاط التجاري الرقمي للضريبة تفعيلا لمبدأ المساواة.

وحذر الفريق من المخاطر التي يمكن أن تنطوي عليها التجارة الإلكترونية، خاصة ما يتعلق بحماية المعطيات الشخصية والجودة الصحية وحقوق المستهلك.


بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتعليم والأولي والرياضة



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى