تمكين العنصر البشري في صلب اهتمامات وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار

قدم وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، يوم أمس الخميس، عرضا أمام أعضاء لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين.

وتمحور العرض حول مشروع الميزانية الفرعية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار برسم السنة المالية 2022، حيث يقوم هذا المشروع حول تمكين العنصر البشري، كرافعة أساسية لتنمية وفق الوزير.

وشدد الوزير، على أن هذا المشروع يرتكز على إرساء إصلاح بيداغوجي شامل وتعزيز الجسور بين الجامعة والمقاولة، واعتماد بحث علمي متميز مستجيب لحاجيات التنمية المستدامة عبر تكوين جيل جديد من الدكاترة.

كما يرتكز على ترسيخ ثقافة الابتكار وخلق الثروة من خلال تثمين نتائج البحث العلمي، و تحسين حكامة المنظومة بترسيخ استقلالية الجامعة، وتعزيز النجاعة في التدبير، وتعميم استعمال الرقمنة على جميع مستويات المنظومة، إلى جانب  دعم اجتماعي متكامل ينبني على التمييز الايجابي للعالم القروية والأوساط الهشة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى