تقرير رسمي: 71 % من المقاولين متخوفون من عودة الحجر الصحي

ذكرت المندوبية السامية للتخطيط أن “ما يقارب 83.4 في المائة من مجموع المقاولات المنظمة صرحوا أنهم توقفوا عن العمل خلال فترة الحجر الصحي، و52.4 في المائة من المقاولات قلصت نشاطها بشكل جزئي، بينما 29.6 في المائة، أوقفت نشاطها كليا لكن بشكل مؤقت، في حين أعلن 1.3 في المائة من أرباب المقاولات عن توقف نشاطهم بشكل كامل”.

وأضافت المندوبية، في مذكرتها حول “استئناف نشاط المقاولات بعد رفع الحجر الصحي، البحث الثاني حول تأثير كوفيد- 19 على نشاط المقاولات، يوليوز 2020″، أن “القطاعات الرئيسية الأكثر تأثيرا بهذه الأزمة هي الفنادق والمطاعم بنسبة 98 في المائة من المقاولات المتوقفة، وصناعات النسيج والجلد والصناعات المعدنية والميكانيكية بنسبة 99 في المائة و91 في المائة على التوالي، وكذلك قطاع البناء بنسبة 93 في المائة”.

وأبرز التقرير  اطلع “سيت أنفو”، على نُسخة منه، بأنه “من بين مجموع المقاولات التي أوقفت نشاطها أثناء الحجر الصحي، 84.6 في المائة استأنفت نشاطها حيث أن 32.4 من المقاولات تعتقد باستعادتها الإيقاع الطبيعي، وحوالي 52.2 في المائة بشكل جزئي، بينما لا تزال 15.4 في المائة من المقاولات في حالة توقف عن النشاط”.

وأكد أن  “الأزمة الصحية دفعت المقاولات إلى إعادة التفكير في تنظيمها بالكامل حيث صرحت 28 في المائة من المقاولات، بأن الحجر الصحي دفعها إلى تبني أساليب عمل مرنة كالعمل عن بعد أو بالتناوب وما إلى ذلك”.

وأبرز التقرير أن “عدة عوامل حالت دون الإستئناف الطبيعي للنشاط الاقتصادي، نخص بالذكر  انخفاض الطلب المحلي، حسب تصريحات 76.6 من أرباب المقاولات، وكذلك الصعوبات المالية حسب 62.3 في المائة منهم، كما يخشى 71 في المائة من المقاولين العودة مجددا إلى الحجر الصحي”.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى