تعليقا على اعتقال مديرة بنك بتيزنيت.. أبو حفص ينتقد مدونة الأسرة

انتقد الباحث في الفكر الإسلامي محمد عبد الوهاب رفيقي المعروف بـ “أبو حفص” مدونة الأسرة وقال إن مدونة الأحوال الشخصية السابقة كانت أكثر عقلانية منها، لأنها تنص على أن الحضانة لأقرباء الأم كالجدة والخالة قبل أن تصل للأب.

وقال” أبوحفص” وهو يتحدث على صفحته بموقع فيسبوك عن واقعة اعتقال مسيرة وكالة بنكية وعميد شرطة ممتاز بتهم تتعلق باختلاس أمول عمومية والإبتزاز بمدينة تيزنيت، إن الواقعة تثير مسألة جد مهمة، تتعلق بحضانة الأبناء.

وتابع المتحدث ذاته معلقا على مقطع فيديو انتشر في اليومين الماضيين على نطاق واسع يظهر تسلم المتهم لمبالغ مالية تحت التهديد من مسيرة الوكالة البنكية، أن الأخيرة خافت على فقدانها لحضانة ابنتها، وهو ما أخضعها للإبتزاز.

وأضاف الباحث في تدوينته بالقول “أن القانون المعمول به للأسف يسقط الحضانة عن الأم الطليقة حال زواجها من رجل آخر إلا في حالات استثنائية، أما لو ثبتت علاقتها برجل آخر خارج الزواج فالأمر أشد وأقوى، فيما الرجل تنتقل له الحضانة ولا تسقط عنه حتى لو تزوج عشرات المرات، وهو ما يمنح للأزواج وسيلة للضغط على طليقاتهن وابتزازهن أحيانا بانتزاع الأولاد”.

وتساءل محمد عبد الوهاب رفيقي قائلا “ما معنى أن لا نسمح للطفل بأن يعيش مع زوج أمه فيما لا حرج في أن يعاشر زوجة أبيه أو زوجات أبيه، ولماذا تعتبر علاقات المرأة مسقطة للحضانة فيما يتغاضى عمليا عن علاقات الرجل ولا تسقط حضانته”.

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية قد أحالت نهاية الأسبوع الماضي على أنظار النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بمراكش مسيرة وكالة بنكية بمدينة تيزنيت وعميد شرطة يعمل بولاية أمن أكادير، بعد اختفاء مبالغ مالية تقدر بأزيد من 270 مليون سنتيم من الوكالة.

ويشتبه وفق بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني في حصول عميد الشرطة الممتاز على مبلغ مهم من الأموال المسروقة عن طريق ابتزاز مسيرة الوكالة التي تربطها به علاقة غير شرعية، وهي مطلقة وأم لابنة.


أشرف حكيمي يثير ضجة في السينغال





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى