تصريحات زوجة طبيب التجميل التازي بالمحكمة تقلب موازين القضية

عرفت جلسة محاكمة طبيب التجميل حسن التازي، صباح اليوم الخميس، بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تطورات جديدة، من المنتظر أن تقلب موازين هذه القضية، وذلك بعد الاستماع إلى زوجة الدكتور التازي.

ونفت زوجة الدكتور التازي جميع التهم المنسوبة لها، خلال الاستماع إليها من طرف هيئة المحكمة، مؤكدة أنها لا تشرف على المصحة، بعدما تمت مواجهتها بمحاضر الشرطة القضائية.

وأكدت زوجة الدكتور التازي، أن المحاسبة “س. أ” هي المشرفة على المصحة، موضحة أنه منذ وفاة ابنها ووالدها لم تعد تذهب إلى المصحة، وبالتالي لم تعد تعرف أي شيء عنها.

وأوضحت زوجة التازي، أن جميع التصريحات التي أدلت بها المحاسبة خاطئة، مشيرة إلى أنها “المسؤولة الأولى عن إدارة ومداخيل المصحة، نظرا للثقة التي وضعوها فيها، منذ تعيينها”.

وبخصوص شقيق الدكتور التازي، المتابع في حالة اعتقال، قالت زوجة التازي، إنه “متقاعد، ويأتي إلى المصحة من أجل مساعدة شقيقه فقط، وليس له دخل بالشؤون الإدارية”.

يشار إلى أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، سبق أن أحالت يوم السبت 02 أبريل من السنة الماضية، على النيابة العامة المختصة لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ثمانية أشخاص من بينهم سيدة ومالك مصحة خاصة بنفس المدينة وعدد من العاملين والمسؤولين، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال والتزوير واستعماله في فواتير تتعلق بتلقي العلاجات الطبية.

وتشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى تورط المشتبه فيهم في تكوين عصابة إجرامية تستهدف جمع مبالغ مالية من متبرعين تحت غطاء تسوية تكاليف طبية لاستشفاء مرضى منتمين إلى أسر معوزة، على أن يتم تقديم العلاج لهم بالمصحة التي يعمل بها أغلبية المشتبه فيهم، حيث يتم الرفع من قيمة التكاليف الطبية بشكل تدليسي قصد الاستيلاء على مبالغ مالية مهمة.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى