تاونات.. حقوقيون يدقوّن ناقوس الخطر بسبب سائل أسود

دقّ حقوقيون بإقليم تاونات ناقوس الخطر إزاء ما وصفوه بالأوضاع الكارثية التي أصبح عليها وادي أولاي بسبب مخلفات معاصر الزيتون بمنطقة غفساي، والتي حولت مياه الوادي إلى سائل أسود تفوح منه روائح كريهة، وتنتشر حوله مجموعة من الحشرات اللاذعة والناقلة للأمراض.

وحذرت المصادر ذاتها، بحسب يومية “المساء” التي أوردت الخبر في عددها لنهاية الأسبوع، من تلوث بيئي وصحي خطير بالمنطقة بسبب التخلص العشوائي من مادة المرج التي تقذفها مجموعة من معاصر الزيتون في الوادي.

ودعت إلى التدخل العاجل من طرف الجهات المسؤولة لوضع حد لعمليات التخلص غير السليم من هاته المادة، التي اصبحت تشكل ضررا كبيرا على الطبيعة وصحة المواطنين ومجموعة من الكائنات الحية، تضيف الصحيفة.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى