بلطجية البوليساريو يعتدون على صحافية مغربية بسويسرا

تعرضت صحافية مغربية سويسرية، أمس الاثنين، لاعتداء شنيع من قبل موالين لعصابات البوليساريو الانفصالية، أمام مقر الأمم المتحدة.

وحسب ما تم تداوله عبر وسائل الإعلام، فإن الصحافية المعنية تعرضت للضرب من قبل 3 أشخاص موالين للبوليساريو، حيث قاموا بمنعها من رفع العلم الوطني وعمدوا على خنقها، الشيء الذي تم توثيقه عبر عدسات بعض الحاضرين.

وأضافت المصادر ذاته، أن الضحية، هدى بلقاضي الحلوي، المقيمة في جنيف، تقدمت بشكوى ضد المعتدين عليها، ما أسفر عن توقيفهم على الفور.

ومن جانبه، ندد عبد القادر إݣنو، رئيس جمعية الصحراء المغربية بالاعتداء اللاإنساني الذي تعرضت له الصحافية المغربية من قبل انفصاليين، مطالبا بتطبيق أقصى العقوبات عليهم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى