بلاغ هام من وزارة التربية الوطنية بشأن الحركة الانتقالية

خرجت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة عن صمتها، بعد تداول بلاغ يزعم أصحابها الإعلان عن أسماء رجال ونساء التعليم، والمستفيدين من الحركة الانتقالية للموسم الدراسي الحالي.

وأفادت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن البلاغ المتداول على نطاق واسع، “مفبرك” وغير صحيح.

ويأتي توضيح الوزارة بعد تداول بلاغ منذ أيام يزعم كاتبه أن أزيد من 27 ألف شخص استفاد من الحركة الانتقالية الخاصة بهيئة التدريس برسم 2023.

وتمادى كاتب “البلاغ المفبرك” في مزاعمه ليدعو المستفيدين المزعومين من الحركة الانتقالية، إلى تقديم طلباتهم لدى الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.


قبل ساعات من إغلاق الميركاتو.. أملاح يفاجئ رونالدو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى