بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة

ترأس شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أمس الإثنين، بالرباط، أشغال الدورة العادية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط – سلا -القنيطرة.

وأكد الوزير أن انعقاد المجالس الإدارية للأكاديميات الجهوية برسم دورة دجنبر 2023، يأتي في سياق تنزيل الإطار الإجرائي لخارطة الطريق 2022-2026 “من أجل مدرسة عمومية ذات جودة للجميع”، والذي يحدد برامج التحول والمبادرات والإجراءات التي يتم تنزيلها خلال سنتي 2023 و2024، حيث تستهدف مكونات هذا الإطار الإجرائي، إدراج المدرسة العمومية، من خلال تدابير عملية وملموسة، في دينامية للتحول، تنبعث من قلب الفصول الدراسية، وتستهدف العوامل الأكثر تأثيرا في تحكم التلميذات والتلاميذ في التعلمات والكفايات المطلوبة، وفي تعزيز تفتحهم.

وأشار الوزير إلى أن هذا الإطار يتمحور حول عشرين برنامجا للتحول تسعى إلى إحداث التغيير من داخل الفصول الدراسية، من بينها أربعة برامج مندمجة لبناء النموذج الجديد للمدرسة العمومية، وثلاثة برامج لتعزيز وتحصين المبادرات المحلية، وثلاثة عشرة برنامجا لتهييئ شروط إرساء المدرسة العمومية ذات الجودة.

وقدم محمد أضرضور، مدير أكاديمية جهة الرباط سلا القنيطرة حصيلة ومنجزات الأكاديمية برسم سنة 2023، وكذا أولويات برنامج العمل ومشروع الميزانية برسم سنة 2024.

واختتمت أشغال هذا المجلس بالمصادقة على مشروع برنامج العمل الجهوي ومشروع ميزانية ومشروع مخطط التكوين المستمر لسنة 2024، وكذا بتوقيع اتفاقية شراكة بين الأكاديمية وشركة الرباط الجهة للتهيئة للإشراف المنتدب على تنفيذ مشاريع تتعلق بإحداث وتوسيع وتأهيل المؤسسات التعليمية وحجرات التعليم الأولي وكذا تعويض البناء المفكك.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



نجم المنتخب المغربي يثير اهتمام برشلونة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى