بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة

قدم شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أمس الجمعة، أمام لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، عرضا مفصلا حول أهم المنجزات التي تم تحقيقها منذ الشروع في تنزيل خارطة الطريق 2022-2026، كما تطرق إلى أبرز المعطيات والإحصائيات التي تتعلق بالدخول المدرسي وإلى تطور المؤشرات التربوية، وإلى برنامج العمل لسنة 2024 الذي يتميز بمجموعة من البرامج المنبثقة عن تنزيل الإطار الإجرائي لخارطة الطريق برسم سنتي 2023 و2024، وإلى المستجدات الهامة المتعلقة بتحقيق التحول الشامل للمدرسة العمومية وتجويدها.

وأشار الوزير في هذا الصدد إلى السياق العام للمشروع المالي الذي يأتي في ظرفية استثنائية فرضها زلزال الحوز، وما خلفه من تداعيات على المنظومة التربوية، وفي إطار مواصلة تنزيل خارطة طريق إصلاح المدرسة العمومية، باعتباره إصلاحا مصيريا لبلادنا.

وأطلع الوزير أعضاء اللجنة على أولويات برنامج العمل ومشروع الميزانية برسم سنة 2024 بقطاع التربية الوطنية والتعليم الأولي، وكذا تطور الاعتمادات المرصودة لقطاع الرياضة.

وتوقف الوزير، عند المنجزات الرياضية التي تم تحقيقها على مستوى البرامج المعتمدة ممثلة في كل من برنامج رياضة المستوى العالي، وبرنامج الرياضة للعموم، والرياضة المدرسية، وما يعرفه المشهد الرياضي ببلادنا، والذي تم تعزيزه بفوز المغرب بشرف استضافة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2025، وباعتماد مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم، بالإجماع، لملف المغرب–إسبانيا–البرتغال كترشيح وحيد لتنظيم كأس العالم 2030 لكرة القدم، وهو ما يتطلب تأهيل وملاءمة البنية التحتية الرياضية مع المعايير المعتمدة.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى