بكاء وحزن.. لحظة نقل جثمان صلاح الدين الغماري لتشييعه بمكناس -فيديو

توافد صباح اليوم الجمعة، المئات من المواطنين والاعلاميين إلى جانب أفراد أسرته، إلى مستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية، من أجل توديع جثمان الراحل صلاح الدين الغماري.

وجرى نقل جثمان الزميل الصحفي بالقناة الثانية، إلى مسقط رأسه بمدينة مكناس، ليوارى الثرى عصر اليوم بمقبرة مولاي مليانة.

وحضر إلى مستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية مجموعة من الاعلاميين وزملائه في القناة الثانية، بالإضافة إلى المواطنين الذين قدموا لتقديم التعازي لأفراد أسرته الصغيرة.

وكتبت سميرة سيطايل، مدير الأخبار السابقة بالقناة الثانية، في تدوينة لها على حسابها بتويتر، أن القناة الثانية فقدت صحافي مميزا من طينة صلاح الغماري.

وأكدت سيطايل، أن الراحل سيوارى الثرى بمسقط رأسه بمدينة مكناس عصر اليوم الجمعة.

وانتقل الى عفو الله ، مساء أمس الخميس يالدار البيضاء ، صلاح الدين الغمري ،الصحفي بالقناة الثانية (دوزيم)، وذلك إثر أزمة قلبية ، حسب ما علم من مصدر بالقناة.

وأوضح المصدر ذاته أن الراحل (52 عاما) أسلم الروح لباريها أثناء نقله داخل سيارة الإسعاف إلى إحدى المستشفيات .

وكان الراحل بعد دراسته للصحافة في روسيا ، التحق بقناة عين السبع سنة 2000 ، حيث فرض نفسه كواحد من أبرز مقدمي النشرة الإخبارية باللغة العربية.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى