بعد نقلها بمروحية عسكرية بورزازات.. مصدر يكشف الوضع الصحي للسيدة الحامل

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن الحالة الصحية للسيدة الحامل التي تم نقلها على متن مروحية، بعدما حاصرتها الثلوج، مستقرة ولا تدعو للقلق.

وأوضح المصدر نفسه، أن السيدة خضعت لعملية جراحية دامت 45 دقيقة، بحيث أنجبت مولودة في حالة جيدة.

وأكد المصدر ذاته، أن السيدة كانت في بداية تمزق المشيمة، وبالتالي كانت هناك خطورة كبيرة على حياتها، لكن نقلها على متن مروحية إلى المستشفى في ظرف 15 دقيقة، ساعد بشكل كبير في إنقاذ حياتها.

وكانت مروحية تابعة للقوات المسلحة الملكية، طافت أمس الأحد، لتقدم المساعدة لامرأة حامل حاصرتها الثلوج في مقر سكنها على مستوى دوار “أوديد” في جماعة تيديلي، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم ورزازات.

وتفيد معطيات توفّرت لموقع “سيت أنفو”، أن السيدة الحامل وجدت صعوبة كبيرة في التنقل إلى المستشفى لوضع مولودها، بسبب سوء أحوال الطقس التي دفعت السلطات في وقت سابق، إلى إيقاف حركة المرور في مسالك طرقية حيوية بهدف درء المخاطر.

وحسب المعطيات ذاتها، فقد تمت إغاثة الحامل بفعل التدخل الاستعجالي للطاقم الطبي لمؤسسة محمد الخامس للتضامن الذي كان على متن مروحية الجيش؛ إذ جرى نقلها إلى مطار ورزازات ومنه تم توجيهها بواسطة سيارة إسعاف كانت في انتظارها داخل المحطة الجوية، نحو المستشفى الإقليمي سيدي حساين، حيث أنجبت طفلة.

وعبأت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بإقليم ورزازات مختلف مواردها البشرية واللوجيستيكية من أجل التدخل والتكفل بالحالات الطارئة المتضررة بكافة المناطق التي تأثرت نتيجة سوء الأحوال الجوية والتساقطات الثلجية المهمة الأخيرة، تطبيقا للتعليمات الملكية السامية.

وتقوم فرق طبية تابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بتنسيق مع مصالح وزارة الداخلية والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي والأمن الوطني بتوفير الخدمات الطبية الممكنة للسكان الذين يعانون من قساوة المناخ والطبيعة في المناطق الجبلية، علاوة على توفير جميع المعدات الطبية والأدوية اللازمة لرعاية الساكنة المتضررة من هذه التقلبات الجوية.


لقجع يفاجئ المنتخب الجزائري





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى