بعد خروجهم للشارع.. وهبي يحاول امتصاص غضب المحاميين

من المنتظر أن يلتقي عبد اللطيف وهبي وزير العدل، يوم الاثنين المقبل، لقاء مع مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب، وذلك لمناقشة قانون المالية.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن اللقاء سيحضره كل من وزيرة الاقتصاد والمالية نادية فتاح والوزير المكلف بالميزانية فوزي لقجع، وذلك من أجل امتصاص غضب المحاميين.

وتضمن مشروع قانون المالية برسم سنة 2023 متقضيات جديدة تتعلق باستخلاص الضريبة من المحامين، حيث نص مشروع قانون المالية على إلزام المحامين بأداء تسبيق برسم الضريبة على الدخل أو الضريبة على الشركات على السنة المحاسبية الجارية لدى كاتب الضبط بصندوق المحكمة لحساب قابض إدارة الضرائب.

وللإشارة فإن المحامين خرجوا  أخيرا للاحتجاج أمام مقر وزارة العدل، على ما وصفوه بـ “القرارات الانفرادية” لوزير العدل عبد اللطيف وهبي، والتصدي لـ “التراجعات” التي تمس قيم مهنة المحاماة واستقلاليتها.

ورفع أصحاب البذلة السوداء، شعارات ولافتات للتنديد بالخرجة الأخيرة لوزير العدل عبد اللطيف وهبي.

وأجمع المحامون الذين استقى موقع “سيت أنفو”، آراءهم أن وزير العدل أصبح يهاجم المحاميين والنقباء من خلال خرجاته الإعلامية.

وتم اختيار شعار “من أجل الاستقلالية والحصانة والولوج المستنير للعدالة”، لهذه الوقفة الاحتجاجية، وذلك خلال اجتماع تنسيقي عقدته ثلاث إطارات مهنية للمحامين، ويتعلق الأمر بالجمعية الوطنية للمحامين بالمغرب وفيدرالية جمعيات المحامين الشباب بالمغرب ونقابة المحامين بالمغرب، واحتضنته مدينة الخميسات، يومي 8 و9 أكتوبر الجاري.

وقالت الإطارات المهنية الثلاث في بيان صادر عنها عقب اجتماعها، كانت توصل “سيت أنفو” بنسخة عنه، أنها “اتفقت في إطار تنسيق جهودها النضالية، في أفق تسطير برنامج نضالي مشترك لرص وحدة الصف المهني، والتصدي لكل التراجعات التي تمس بشكل خطير بقيم المهنة ومكتسباتها وأعرافها وتقاليدها .. (اتفقت) على خوض وقفة احتجاجية صباح يوم 21 أكتوبر (الجمعة) أمام وزارة العدل”.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى