بعد “تعايش” المغاربة مع الفيروس.. خبير يقترح تدابير لتجنب الإصابة بمتحوّرات “كورونا”

أكد مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بالرباط، البروفيسور عزالدين الإبراهيمي، على أن المغرب يواجه موجة سلالة أوميكرون بعد “سيطرتها بأكثر من 90 في المئة على دلتا”.

وقال الإبراهيمي اليوم الأحد في تدوينة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك”: “إننا وبما أنه قررنا فرادى و جماعة التعايش مع هذه الفيروسات  فبدل القلق والهلع بشأن فلورونا  أو دلتاكرون وجب علينا أن نركز فيما يجب أن نفعله وليتحمل كل واحد منا مسؤوليته”.

ودعا الخبير الطبي إلى “محاولة تجنب الإصابة بأي فيروس تنفسي كان وفي حالة الإصابة يجب الاعتزال وارتداء الكمامة والتقيد بالتدابير الوقائية الفردية والجماعية”.

وشدد على أهمية تلقي بالجرعة المعززة “فالوقاية خير من العلاج وتذكر أن لقرارك تبعات عليك وعلى الأخريين فربما بقرارك تختار أن تأخذ مكان مريض مزمن بالمستشفى وتؤخر علاجه لأسابيع متعددة”.

وتابع “أما بالنسبة للمخالطين فبمعدل تكاثر يقارب العشرة ومع الآلاف من المصابين وأغلبيتهم بدون أعراض فمفهوم المخالطة أوميكرون يتغير فسنصير كلنا مخالطين ونساهم بتسريع انتشار الفيروس الذي سيصل حتما بعد ذلك إلى الفئات الهشة  وعلى كل واحد منا أن يتحمل مسؤوليته”.

وختم تدوينته قائلا: “أظن أن اختيار التعايش الشخصي والجماعي مع الكوفيد والفيروس اختيار منطقي إذا لم ندفع الفاتورة غالية من أرواح المغاربة ومن أجل أن لا يقع ذلك لنتجنب القتل الغير العمد بسبب الأنانية واللامبالاة ولنتوقف عن الهذيان والترويع والتهويل فما يجب فعله يعرفه الجميع ولا يحتاج لخبير ولكن لضمير”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى