بعد تأجيل الدخول المدرسي.. باحث مغربي يكشف الحالة الوبائية خلال الأيام المقبلة

قال الطيب حمضي، الطبيب والباحث في السياسات والنظم الصحية، إن المغرب تجاوز مرحلة الدروة، بحيث أصبح هناك انخفاض في المنحنى الوبائي.

وأوضح حمضي في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه بفضل الإجراءات الاحترازية التي وضعتها الحكومة خلال شهر غشت الماضي، استطعنا أن نتحكم في المنحى الوبائي.

وأكد الباحث في السياسات والنظم الصحية، أن المغرب كان أمام ثلاث محطات مهمة وهي الدخول المدرسي، عودة الأسر من العطل الصيفية والحملة الانتخابية، لكنه استطاع أن يدبر الأمور بشكل جيد، حينما قرر تأجيل الدخول المدرسي إلى غاية فاتح اكتوبر المقبل.

وأضاف الباحث، أن عودة الأسر المغربية من العطلة اسبوعين تقريبا قبل اطلاق الحملة الانتخابية كان أمرا جيدا، بحيث لم تتزامن عودتهم مع هذه المحطة الانتخابية، وهو ما سيساعد على تحسن الوضعية الوبائية.

ودعا حمضي، جميع المغاربة إلى الالتزام أكثر بالتدابير الاحترازية، من أجل تفادي انتشار الفيروس أكثر.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى