بعد العودة لتوقيت غرينتش.. تسجيل ارتياح كبير في صفوف المغاربة

عبر مجموعة من المغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن ارتياحهم الكبير بعد العودة للتوقيت القانوني، يوم الأحد الماضي، وذلك بمناسبة شهر رمضان الكريم.

وطالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من المسؤولين إزالة الساعة الإضافية، وذلك لما لها من أضرار على الصحة الجسدية والنفسية للمواطنين، ولا سيما على الأطفال الذين يضظرون للخروج إلى المدارس تحت جنح الظلام.

وسجل قرار إزالة الساعة الإضافية، خلال شهر رمضان الكريم، ارتياحا في صفوف العديد من المواطنين، الذين وصفوا هذه الساعة بالبركة، بحيث أصبحوا يستيقظون بكل أريحية.

وبهذا الخصوص، طالب عبد العالي الرامي، فاعل جمعوي بمدينة الرباط، من الحكومة بإزالة الساعة الإضافية بعد شهر رمضان.

وقال الرامي، في تدوينة نشرها على صفحته بالفايسبوك، “يا حكومتنا الموقرة نرجوكم إزالة الساعة الاضافية  بعد شهر رمضان…وترك ساعة البركة التي نلقى راحتنا معها”.

يشار إلى أنه بعد نهاية شهر رمضان، سيتم إضافة ستين دقيقة إلى الساعة القانونية عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم الأحد الثامن ماي 2022.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى