بعد الضجة.. سائق حافلة يكشف تفاصيل مؤثرة بخصوص العثور على طفلة اختفت بالقنيطرة

كشف سائق الحافلة الذي عثر صباح اليوم الجمعة، على الطفلة المختفية بمدينة القنيطرة، عن تفاصيل عملية العثور على الطفلة داخل الحافلة التي يشتغل بها.

وقال السائق في تصريح لوسائل الإعلام، إنه انتبه لوجود الطفلة المختطفة ضمن ركاب الحافلة، ما جعله يخبر المسؤولين بالشركة التي يشتغل معها بالأمر، ليتم ابلاغ رجال الأمن الذين انتقلوا إلى عين المكان.

وأوضح السائق، أنه حينما وصل إلى منطقة “الخبازات” طلبت منه سيدة بأن ينزل الطفلة بالقرب من دار الشباب، مؤكدة أن شخصا كان رفقتها هو الذي طلب منها ذلك، قبل أن يغادر الحافلة.

وأضاف السائق، أنه حينما التفت لرؤية الفتاة تفاجأ بكونها هي الفتاة التي تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورها، بكونها تعرضت لعملية الاختطاف من طرف وحش آدمي داخل محل تجاري، ما جعله يوقف الحافلة ويربط الاتصال بإدارة الشركة التي يشتغل بها.

وأكد السائق، أن الطفلة كانت تحمل بين يديها “دناب” وكانت تبكي من شدة الخوف.

وتمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن القنيطرة، صباح اليوم الجمعة، من العثور على الفتاة القاصر البالغة من العمر خمس سنوات، والتي شكلت موضوع بلاغ بالاختطاف مساء أمس الخميس بحي الساكنية بمدينة القنيطرة.

ومكنت التعبئة الشاملة لمجموع وحدات الأمن الوطني العاملة بمدينة القنيطرة، مدعومة بالخبرات التقنية، من العثور على الضحية في وضعية صحية عادية وهي على متن حافلة للنقل الحضري  بساحة بئر انزران بالمدينة.

ويجري حاليا تفريغ وتحليل تسجيلات كاميرا الحافلة لتحديد هوية الشخص الذي اصطحب الفتاة إلى هذه الناقلة واقتنى لها التذكرة ثم غادر عين المكان.

كما تعكف المصلحة الولائية للشرطة القضائية وتقنيو مسرح الجريمة على استغلال وتحصيل كل المعطيات التشخيصية والتعريفية التي رصدتها مختلف كاميرات المراقبة، وكذا إفادات الشهود، وتصريحات عائلة الفتاة الضحية، بغرض توقيف كل من ثبت تورطه في هذه القضية، في وقت تم فيه التكفل بالفتاة القاصر من طرف خلية التكفل بالنساء التي نقلتها للمستشفى لاخضاعها للفحوصات الطبية اللازمة.

 


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى