بعد التخفيف.. خبير محذرا المغاربة: “باقي مقطعناش الواد ونشوفو رجلينا”

سجلت وزارة الصحة خلال الـ 24 ساعة الماضية، ارتفاعا ملحوظا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، مقارنة بالأسبوع الفارط.

ورصدت الوزارة أمس، 473 إصابة جديدة بالفيروس، الشيء الذي دفع مولاي مصطفى الناجي، مدير مختبر الفيروسات بالدار البيضاء وعضو لجنة التلقيح الوطنية إلى دعوة المواطنين للحيطة والحذر.

وقال الناجي في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الفيروس لا زال بيننا ما يحتم التقيد بإجراءات السلامة الصحية والوقاية، من ارتداء للكمامة والحفاظ على التباعد الجسدي.

وأوضح الناجي أن الحالة الوبائية حاليا مستقرة ولا تدعو للقلق، إلا أننا “باقي مقطعناش الواد ونشوفو رجلينا”، على حد تعبيره.

وأردف “يجب أن نسرع في وتيرة الحملة الوطنية للتلقيح، أملا في بلوغ 70 بالمائة من الأشخاص الملقحين في المغرب”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى