بعد ارتفاع صاروخي للإصابات.. هل دخل المغرب الموجة الثالثة من انتشار لـ”كورونا”؟

تطرقت يومية “الأحداث المغربية”، في عددها ليوم الثلاثاء، إلى دخول المغرب الموجة الثالثة من الانتشار الجماعي لفيروس كورونا، بعد أن أصبح المتحور الجديد “أوميكرون” يشكل 85 في المائة من عدد الإصابات المسجلة يوميا، إذ سيصبح السائد خلال الأيام القليلة القادمة، وبالتالي ارتفاع مؤشر الإصابات بشكل كبير قد يكون مخيفا إن لم يغير المواطن سلوكه في تعامله مع الوباء.

ويرى مولاي مصطفى الناجي، الخبير في علم الفيروسات، أنه تمت ملاحظة أن زيادة معدل ضربات القلب التي لوحظت سابقا لدى المصابين بـ”دلتا” اختفت عند مرضى “أوميكرون”، تضيف الصحيفة.

وأضاف الناجي أن أعراض المتحور “أوميكرون” مشابهة لـ”البرد والأنفلونزا”، فالمرضى يعانون من صداع وآلام في الجسم، وكذلك التهاب خفيف في الحلق، دون سعال سيئ أو سيلان في الأنف أو حتى احتقان، كما هو الحال مع عدوى الجهاز التنفسي العلوي.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى