بعد إدانة صاحب “قناة بلا حدود” بالحبس.. أحد المتضررين يكشف لـ”سيت أنفو” تفاصيل جديدة

زينب بومسهولي

علّق محمود هرواك، أحد المتضررين، من قناة “بلا حدود”، على إدانة صاحب القناة، بالسجن النافذ من قبل المحكمة الابتدائية، أخيرا، حيث قال في تصريح خص به “سيت أنفو” إنه يحترم الأحكام القضائية لأنها عنوان للحقيقة، إلا أنه سوف يستأنف هذا الحكم الذي وجد أنه كان رادعا، لكن ليس بالشكل الذي كان ينتظره.

وأضاف المتضرر ذاته، أن هذه القناة كان يسيرها أساسا المتهم المسمى”م، إ”، والذي كان يجني من خلالها أموالا طائلة إذ عمد عبر شهور متواصلة للسب والقذف و التشهير، وبث إدعاءات كاذبة بقصد المساس بالحياة الخاصة للأفراد علاوة على أنه ركب صور الضحايا وطعن في شرفهم.

وأردف أن هذه الجرائم الخطيرة جدا، كان يقوم بها المتهم بدافع الرفع من نسب المشاهدة في قناته على موقع يوتوب لاستخلاص الملايين التي كان يخبئها في حساب المتهم الثاني وكان يقوم بإخفاء أخرى على شكل عقارات.

واختتم قوله بـ”اليوم تتحقق العدالة التي ترسل رسالة واضحة لكل من يسير في سكته معتقدا أنه لن تطاله يد القضاء”.

وسبق أن أدانت المحكمة الابتدائية الزجرية، خلال جلستها يوم الخميس الماضي، المتهم الرئيسي “محمد، إ”، صاحب القناة، بالحبس لمدة 18 شهرا نافذة؛ فيما تمت إدانة المتهم الثاني “إبراهيم، د” بالحبس لمدة سنة نافذة.

جدير بالذكر، أنه في الدعوة العمومية تم الحكم على الظنينين تضامنا بأداء 400 ألف درهم لفائدة المطالب بالحق المدني النقيب عبد اللطيف بوعشرين، وبمبلغ مائة ألف درهم للمطالب بالحق المدني محمد هرواك، و180 ألف درهم لفائدة المطالبة بالحق المدني سميرة الداودي.


هام للمغاربة.. مديرية الأمن تطلق مباريات توظيف واسعة في سلك الشرطة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى