بسبب فاجعة طنجة.. السلطات المحلية بالبيضاء تشن حملة ضد المعامل السرية

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، شنت خلال اليومين الماضيين، حملة موسعة ضد أصحاب المحلات الصناعية الذين يشتغلون بطرق غير قانونية.

وأكد المصدر نفسه، أن أعوان السلطات المحلية قاموا أمس الخميس، بجولات بمعظم الأحياء التي تضم المحلات الصناعية، من أجل التأكد ما إذا كانت تشتغل بطريقة قانونية، وذلك على خلفية ما وقع بمدينة طنجة، إثر تسرب المياه داخل معمل للنسيج.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم اغلاق مجموعة من الوحدات الصناعية التي تشتغل بطريقة قانونية.

وتجدر الإشارة أن مدينة طنجة اهتزت قبل أيام على فاجعة مقتل 28 شخصا داخل معمل سري للنسيج، بعدما غمرتهم مياه التساقطات المطرية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى